ما هي عملة الريبل

الريبل هو نظام دفع مفتوح في مرحلة تجريبية. هدفها هو السماح للناس بالتحرر من المؤسسات المالية مثل البنوك، بطاقة الائتمان وغيرها من الشبكات التي تفرض رسوما وحالات تأخير. وفقا لحجم السوق ورأس المال، الريبل هي ثالث أكبر عملة رقمية، تأتي مباشرة بعد البيتكوين والإيثريوم.

الريبل لديها الآن مليارات الدولارات من العملات الرقمية على حساب. وهي مؤسسة كشبكة دفع رقمية للمعاملات الفورية، وهي أيضا المالك الأساسي للريبل XRP، ارتفعت العملة الرقمية بنحو 40 ضعفا في عام 2017 وحده.

من أجل تجنب الالتباس أو الخلط، يتم الإشارة إلى الشبكة بالريبل، وعملة الريبل هي ريبل ـ XPR. تؤثر وتيرة إصدار قطع نقدية جديدة في النظام على السعر والمعدل. في المجموع، يوجد 100 بليون XPR، والذين يملكون الريبل ما يقارب 60% من XRP. إذا قمت بأخذ كل هذا التقييم بعين الاعتبار، فإنه سيكون مفيدا أكثر من اجتماع العديد من شركات التكنولوجيا الأمريكية معا. أغلب الـ XPR هي مرتبطة ومملوكة لشركة واحدة.

تستثمر الريبل باستمرار في شبكتها وتقوم بتنمية الشراكات مع مؤسسات عالمية ومالية.

وهناك مجموعة من البنوك التي وقعت على استخدام الريبل مثل BBVA، SEB، ستار وان كريديت يونيون، و كامبريدج جلوبال بايمنتس. ومع استمرار نمو الشبكة والسوق، سوف يكون لعملة الريبل قدرة على الصعود.

 

 

مميزات تداول الريبل مع بنك ترايد™

تداول الريبل مع بنك ترايد™ يمكن أن يكون مفيدا من نواحي عديدة لا يمكن أن يوفرها التبادل المنظم للعملات الرقمية الأخرى، مثل الميزات التالية:

  • البيع المكشوف، ويعرف أيضا “الذهاب إلى البيع”، وهو يعني بيع سهم أو عملة إذا كنت تعتقد أن قيمتها ستنخفض. وهو ما يعني بيع أصل أو أداة مالية من دون أن تكون ملكا لك. وذلك على أساس التوقع بأن السعر سيتراجع وسوف تستطيع شراءه مرة أخرى بسعر منخفض من أجل تحقيق ربح في صفقة التداول.
  • رافعة مالية عالية، في عالم التداول، يتوفر للمتداول فرصة التداول بمبلغ أكبر من الذي يملكه فعليا. وهو في نهاية المطاف قرض يقدمه الوسيط المالي للمتداول. يمكن من خلال الرافعة المالية زيادة الربح، ولكن مع ذلك، يمكن أن تكون هذه الرافعة المالية سببا في الخسارة أيضا.
  • التداول الأوتوماتيكي، يعرف بـروبوت التداول، يستخدم تطبيقات برامج التداول من أجل توظيف استراتيجيات التداول للشراء والبيع. يمكن لهذه الأنظمة أن تكون مبرمجة لتسمح لأجهزة الكمبيوتر من مراقبة السوق والمبيعات.

عندما تتداول مع بنك ترايد™ فإنك تقوم بالمضاربة على تغييرات سعر العملة الرقمية، وليس شراء العملة النقدية فعليا.

 

نموذج الريبل

بناءا على الموقع الإلكتروني للريبل، فإن مفهوم الريبل هو ” تكنولوجيا البنية التحتية الأساسية”.

تم تطوير فكرة الريبل في عام 2004 من طرف ريان فوجر من فانكوفر، كندا. وخلال السنوات العشر التالية تم تطوير العملة الرقمية وحتى نهاية عام 2014 من طرف البنوك الكبرى التي بدأت في استخدام الريبل وشبكات الدفع. نظام الريبل بالنسبة لهم يحمل العديد من المميزات مثل السجلات، السعر والآمان. وهو يقدمون البديل من أجل “التحويلات” أو خيار “نظام التسوية””.

الشركة التي تقف وراء الريبل هي شركة ” OpenCoin”. وهناك كيانين اثنين يشكلان الريبل; هناك شبكة الدفع والعملة الفعلية على شبكة الدفع. وبناءا على النظام اللامركزي، تتمثل الفكرة الرئيسية لشركة الريبل في العمل مع أنظمة دفع مختلفة في جميع أنحاء العالم.

تسمح الريبل للشركات بإجراء المعاملات في غضون 3-5 ثوان. تتم معالجة المدفوعات واستقبالها تلقائيا، وهي لا رجعة فيها. وقد أقامت مؤسسات مالية مختلفة في جميع أنحاء العالم شراكات وبدأت في استخدام نظام الريبل.

هناك تشابه بين البيتكوين والريبل من عدة جوانب. حيث تشترك العملتان في أن لهما عددا محدودا من الوحدات التي يمكن تعدينها. وكلاهمت يمكن نقلها بين نظيراتها، ولديهما أيضا مفاتيح الحماية الرقمية من أجل منع المعاملات المباشرة للقطع النقدية. معلومات الدفع على السجلات خاصة، ولكن معلومات الصفقة عامة.

تصر عملة الريبل على أنها توفر أوقات معاملات أسرع من بيتكوين، لأن تأكيدات المعاملات يمكن أن تمر عبر شبكتها بسرعة كبيرة. لا يوجد انتظار على تأكيد كتلة، والمعاملات تمر عبر الشبكة بسرعة كبيرة.

الفرق بين البيتكوين والريبل

نقاط التشابه:

  • كلاهما مفتوح المصدر – غير مملوك من قبل أي شركة أو أي فرد
  • المعاملات لكلاهما يمكن أن تكون مجهولة ومجانية على شبكة الإنترنت

نقاط الاختلاف:

  • الريبل أسرع في تجهيز المعاملات وأكثر كفاءة من البيتكوين
  • الريبل هي عبارة عن شبكة معاملات لامركزية لديها عملة رقمية، في حين أن البيتكوين هي عملة رقمية اللامركزية
  • هناك عدد محدد من عملات البيتكوين الذي لا يزال يتزايد ببطء
  • هناك عدد محدد من (الريبل) XPR من 100 مليار

الاختلاف الأساسي: 
البيتكوين تريد تغيير ما ندفعه; الريبل تريد تغيير طريقة الدفع.