ما هو التحليل الفني؟

يحاول التحليل الفني التنبؤ بتحركات الأسعار في المستقبل من خلال تحليل أسعار السوق السابقة.

يستخدم معظم المتداولين التحليل الفني للحصول على " صورة كاملة" لتاريخ اسعار الاستثمار. وحتى المتداولين المبتدئين يقومون بالقاء نظرة على الجدول الزمني لمعرفة ما إذا كانوا يشترون بسعر جيد، وإذا ما كانوا يبيعون بأعلى سعر للدورة أم أنهم ينتقلون الى وضع السوق غير المستقر حيث تتفاوت الأسعار ضمن نطاق ضيق.

يقدم معظم المحللين الفنيين الافتراضات الأساسية التالية:

تنعكس كافة مبادئ السوق في بيانات الأسعار. المزاجية، ووجهات النظر مالختلفة، ومبادئ السوق الأخرى لا تتطلب الدراسة.

التاريخ قد يعيد نفسه، في كثير من الأحيان في النماذج المتكررة المتوقعة . هذه النماذج المولدة لحركة الأسعار تسمى الإشارات. هدف المحلل الفني - الكشف عن مؤشرات السوق الحالية من خلال تحليل مؤشرات السوق السابقة.

تتحرك الأسعار في اتجاهات. ويعتقد المحللون الفنيون أن تقلبات الأسعار ليست عشوائية وغير متوقعة. وبمجرد تحديد الاتجاة التصاعدي، والتنازلي أو الجانبي، غالبا ما سوف يستمر لفترة محددة.

تسجيل الدخول والخروج - في الوقت المناسب

يعتمد المتداولين غالبا على جداول الأسعار، والرسوم البيانية للأحجام وغيرها من التمثيلات الرياضية لبيانات السوق (وتسمى هذة الامور بالدراسات)وذلك بهدف الوصول الى اللحظة المثالية للدخول والخروج للتداول. وقد تساعد بعض الدراسات في تحديد الاتجاه، في حين أن آخرى تساعد على تحديد قوة وثبات الاتجاه مع مرور الوقت.

يمكن للتحليل الفني أن يضيف ابعض لانضباط والتقليل من الانفعال الى خطة التداول الخاصة بكم. فقد يكون من الصعب التخلص من الانطباعات الأساسية والتمسك بأوقات الدخول والخروج، كما هو مخطط لها. ومع ذلك لا يوجد نظام مثالي، التحليل الفني يساعدكم على رؤية خطة التداول الخاصة بأكثر موضوعية وحيادية.

أنواع رسوم الأسعار البيانية

الخانات الرسم البياني

وهو النوع الاكثر شيوعا من الرسوم البيانية الموضحة لأسعار العرض. وتمثل فيه كل خانة فترة من الزمن - "مدة" كالقصيرة بدءا من 1 دقيقة والى الطويلة الممتدة الى بضع سنوات. مع مرور الوقت، يمكن لهذة الرسوم البيانية أظهار نمط واضح لحركة الأسعار.

الرسوم البيانية - الشمعدان

بدلا من الخانات البسيطة، يبين كل رسم بياني- الشمعدان الحد الأقصى والحد الأدنى للأسعار، وأسعار الفتح والإغلاق لتلك الفترة من الزمن. توفير الرسوم البيانية - الشمعدان أكبر قدر من الوضوح البصري من خلال تطورها.

الرسوم البيانية -الصلبان والاصفار (الرسومات الفقرية- الرقمية)

تشبه الرسومات الفقرية -الرقمية رسومات الخانات البيانية إلا أنه يستخدم فيها لتحديد التغيرات في السعر علامة X (الصلبان) و0 (الصفر). ولا تستخدم في الرسومات الفقرية- الرقمية الجداول الزمنية لربط يوم معين بإجراءات محددة للسعر.

أنواع المؤشرات الفنية

الاتجاه

تتبع مؤشرات الاتجاه بيانات الأسعار على نحو يجعل من السهل عليكم رؤية الاتجاهات التصاعدية، والتنازلية أو الجانبية. ( على سبيل المثال: خطوط الاتجاه المتوسطة المتحركة )

القوة

تصف مؤشرات القوة كثافة رأي السوق فيما يتعلق ببعض الأسعار عن طريق تحليل أوضاع السوق المتخذة من قبل مختلف المشاركين في السوق . حجم وكمية الصفقات المفتوحة (اopen interest) هي المكونات الأساسية لمؤشرات القوة.

التقلب

يشير التقلب إلى حجم تقلبات الأسعار اليومية، بغض النظر عن اتجاه هذا الاتجاه. تغييرات في التقلب عادة تتنبئ بتغيرات الأسعار. (مثال: خطوط بولنجر)

الدورة

تشير مؤشرات الدورة إلى أنماط السوق المتكررة من أحداث، مثل المواسم أو الانتخابات. تحدد مؤشرات الدورة الزمن لصورة معينة من السوق. (مثال: موجة إليوت)

الدعم / المقاومة

تظهر مؤشرات الدعم والمقاومة مستويات الأسعار عند ارتفاع الأسواق أو هبوطها ثم تعكس اتجاهها. ونعزى هذه الظاهرة إلى العرض والطلب. (مثال: خط الترند)

الزخم

تحدد مؤشرات الزخم قوة أو ضعف الاتجاه أثناء تغييره مع مرور الوقت. يكون الزخم في أعلى مراحله عندما يبدأ الاتجاه وفي أدنى مراحله عند تغيير الاتجاه.

إذا كان السعر والزخم مختلفين فإن ذلك يشير إلى الضعف. وفي حال كانت نقطة النهاية ذات زخم ضعيف، فإن ذلك يشير إلى نهاية الحركة في هذا الاتجاه. وإذا كان في الزخم اتجاه قوي، وكانت الأسعار موحدة (مسطحة)، فإن ذلك يشير إلى تغيير محتمل في اتجاه السعر. (مثال: مؤشر ستوكاستيك، MACD (التقارب والتباعد للمتوسطات المتحركة)، RSI (مؤشر القوة النسبية))

استخدام المؤشرات

استخدام المؤشرات لتحديد الاتجاهات

ربما كنتم قد سمعتم عبارة "ترند - صديقك" - لكن ماذا يعني ذلك؟ إذا تغيير الترند بشكل حاد بعكس الاتجاه، وكان الأمر الخاص بكم "متحرك - توقف" يكون هناك بعض الخسائر فمن الطبيعي أن نسأل أنفسنا: كيف يمكننا أن نكون على يقين من أن الترند (الاتجاه) التالي سيكون أكثر ودية؟

تأكد من أن الاتجاه حقيقي

استخدام المؤشرات الفنية في تركيبة واحدة يمكن أن يساعدكم على ضمان أن الاتجاه المحتمل حيوي (staying power) - عادة جيدة لجميع أنواع التداول الفني، وخصوصا في الفوركس. العملات عادة ما تتحرك في اتجاهات طبيعية بسبب عوامل الاقتصاد الكلي على المدى الطويل وتدفقات رؤوس الأموال الدولية على المدى القصير. كل هذا يجعل من الصعب جدا تحديد الأتجاه المستمر الأنسب للتداول.

خطوط الاتجاه

من وجهة نظر المتداول، الاتجاه - وهو رد فعل السعر المتوقع بالنسبة الى مستويات الدعم أو المقاومة والتي تختلف مع مرور الوقت. تحددخطوط الاتجاه هذه النسب مع الدعم وتعمل "كأرضية" في حين ان المقاومة - تكون "السقف". عندما تخترق أي من هذه المستويات، فإن ذلك يشير إلى أن الاتجاه لهذه الحركة مستمر.

من السهل رسم خطوط الاتجاه المثالية على الخرائط التاريخية، لكن من الصعب أن تكون على صواب عندما يكون الاتجاه لا يزال في مرحلة النمو. خطوط الاتجاه الثابتة تساعدكم على تركيز انتباهكم على البحث عن مستويات الدعم والمقاومة - وهي الخطوة الأولى نحو تحديد اتجاه جديد.

ابدء رسم خط الاتجاه في إطار زمني أطول (خلال يوم أو أسبوع)، ومن ثم أنتقل إلى أطر زمنية أقصر ( ساعة أو اربعة ساعات). بهذه الطريقة، يمكنك الاستفادة بداية من مستويات الدعم والمقاومة الأكثر أهمية، وألا تفقد نمو الاتجاه الرئيسي من خلال تتبع اتجاه منخفض على المدى القصير.

مؤشر حركة الاتجاه (DMI)

مؤشر حركة الاتجاه (DMI) المصمم من قبل جورج يلز وايلدر، يقلل من التخمين عند تحديد الاتجاهات ويساعد على تأكيد التحليل باستخدام خطوط الاتجاه.

ينقسم نظام مؤشر حركة الاتجاه (DMI) الى قسمين:

  • ADX (​​مؤشر متوسط حركة الاتجاه). إذا كان ADX أعلى من 20، فهذا يدل على وجود اتجاه "حقيقي" أو ثابت وبالإضافة إلى ذلك، يقيس ADX قوة الاتجاه: كلما كان مؤشر ADX أعلى، وكان الاتجاه أقوى.
  • كذلك، يوفر ADX مؤشرات مبكرة على نهاية الاتجاه. عندما يهبط من أعلى مستوى له، عندئذ قد يكون الوقت قد حان للخروج من الصفقة وأنتظار إشارة جديدة من DI + / DI-.
  • خطوط DI + وDI-. عندما تتقاطع خطوط DI + DI-، يعتبر هذا الأمر إشارة للشراء. وعندما يحدث العكس، فإن ذلك عادة ما يكون أشارة للبيع.

يوصي وايلدر بالتالي" النقطة القصوى الصحيحة" لتأكيد الإشارات حدد النقطة القصوى لهذه الفترة بأتجاه الانتقال (عالية إذا كان DI + متقاطعا مع DI-، ودنيا إذا كان DI- متقاطعا مع DI +). فقط إذا ما تم أختراق هذه النقطة القصوى في الفترة اللاحقة، وأيتم تأكيد اشارة التداول.

يستخدم العديد من المتداولين مؤشر مكافئ مع مؤشر ADX لتحديد نهاية الاتجاه. يتتبع المؤشر المكافئ حركة السعر لكن مع مرور الوقت وردا على الاتجاه يتسارع معدل سرعته الخاصة. المؤشر المكافئ مغلق بشكل مستمر بالنسبة للسعر، وفقط ارتفاع الأسعار المتسارع باطراد ( الاتجاه) يمنع انخفاض السعر الى أقل من المؤشر[المكافئ]، مما يشير إلى نهاية الاتجاه.

التداول على المدى القصير

يمكن استخدام الأساليب والطرق المذكورة أعلاه لاتخاذ القرارات على المدى القصير، وحتى في الأسواق ذات الحركة الجانبية -" بيست ترند" الاتجاه الأفضل في السوق.

ومع ذلك، إذا كنتم تمارسون التداول على المدى القصير، لا تتجاهلوا الصورة الكاملة للسوق. فلا معنى لمحاولة استخدام اتجاه المدى القصير، اذا كان متعارضا مع اتجاه الاساسي ..